يعدّ الفتق السري أكثر شيوعًا عند المواليد الجدد أو الأطفال الرضّع تحت عمر 6 أشهر، إذ يُصاب به طفلٌ واحد من بين كلّ ستة أطفال، وقد يصيب الفتق السري أيضًا الأطفال الأكبر عمرًا وحتى الأشخاص البالغين.[١][٢]


ما هو الفتق السري؟

يعرَف الفتق السّري (بالإنجليزيّة: Umbilical hernia) على أنّه اندفاع جزءٍ من الأمعاء، أو الدهون، أو السوائل المتجمّعة في كيس عبر منطقةٍ ضعيفة في عضلات البطن مما يؤدي إلى بروز السرة وانتفاخها، ويمكن تصنيف الفتق على أنّه فتقٌ سرّي إذا كان يقع تحت أو فوق السرّة بما يُقارِب 3 سنتيمترات،[٣][٢] ولا تتأثر احتمالية الإصابة بالفتق السري بجنس المولود فهو يصيب البنات والأولاد بشكلٍ متساوٍ.[١][٢]


أعراض الفتق السري

تظهر أعراض الفتق السرّي على شكل انتفاخٍ أو بروزٍ بالقرب من منطقة السرة، أو المعروفة باسم زر البطن، وعلى الرّغم من أن هذا الانتفاخ قد لا يكون ظاهرًا في جميع الأوقات، إلا أنه يظهر بوضوح لدى الأطفال أثناء البكاء، أو الضحك، أو الذهاب إلى الحمام، أو السّعال، وقد يختفي عند تمدد الطفل أو استرخائه، وغالبًا لا يسبب الفتق السري أيّ إحساسٍ بالألم لدى الأطفال أو الرضّع، بينما قد يعاني البالغين من آلامٍ وشعور بعدم الراحة والانزعاج إذا كان الفتق السري كبيرًا،[٤] وبالإضافة إلى ما سبق يمكن أن تظهر بعض الأعراض الآتية عند الإصابة بالفتق السريّ:[٥]

  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • الإمساك.


أسباب الفتق السري


أسباب الفتق السري عند الأطفال

في العادة يرجع سبب الإصابة بالفتق السري عند الأطفال لسببٍ خَلقي، فبعد ولادة الطفل لا يعود هنالك داعٍ لوجود الحبل السري، وتبدأ الفتحة الموجودة في عضلات البطن التي يمرّ منها الحبل السري بالانغلاق مع نمو الطفل، ولكن هنالك حالاتٌ قد لا تلتئم فيها هذه العضلات بشكلٍ تام، مما يتسبب بترك فراغ أو فتحة في عضلات البطن، الأمر الذي يسمح لجزءٍ من الأمعاء بالاندفاع عبرها، وبالتالي الإصابة بالفتق السري.[٦]


أسباب الفتق السري عند البالغين

أسبابٌ مُكتسبة، فعلى الرغم من أن الفتق السري أكثر شيوعًا عند الأطفال إلا أنه قد يصيب الأشخاص البالغين أيضًا، وهنالك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالفتق السري عند البالغين، ومنها:[٦][٧]

  • السمنة.
  • الشدّ الناتج عن عملية الولادة.
  • الضغط الناتج عن حمل الأثقال.
  • الحمل المتعدد.
  • إجراء عملية جراحية سابقة في منطقة البطن.
  • الإصابة بالأمراض المزمنة التي تسبب زيادة الضّغط في منطقة البطن، وتشمل:
  • الاستسقاء البطني (بالإنجليزيّة: ِAscites)، المتمثّل بزيادة السوائل في منطقة البطن.
  • السّعال المزمن.
  • صعوبة التبول الناتجة عن تضخّم البروستات.
  • التقيؤ المتكرر.


تشخيص الفتق السري

يتم تشخيص الفتق السري عن طريق الفحص الجسدي، وللتحقق من وجود المضاعفات من الممكن أن يطلب الطبيب إجراء بعض تحاليل الدم والفحوصات التصويرية نذكرها على النحو الآتي:[٧][٤]

  • السونار لمنطقة البطن.
  • التصوير المقطعي المحوسب.
  • التصوير بالأشعة السينية.
  • فحوصات الدم.


علاج الفتق السري


علاج الفتق السري عند الأطفال

لا يتطلب الفتق السري في أغلب الحالات للمواليد إجراء أيّ تدخّلٍ علاجي، فهو عادةً يلتئم وحده مع مرور الوقت وغالبًا ما يتلاشى وحده بعمر أربع أو خمس سنوات، وحتى لو لم يلتئم تمامًا فإن حجمه يتضاءل مما يسهّل عملية علاجه، ولهذا فغالبًا ما يطلب الطبيب التأني قبل الشّروع في إقرار العملية الجراحية، ولكن هنالك حالات تستدعي إجراء العملية الجراحية لمعالجة الفتق السري عند الأطفال، ومنها:[٨]

  • التسبب بالألم المستمر للطفل.
  • حجمه يُقارِب أو أكبر من 1.5 سنتيمتر.
  • عدم تضاؤل حجم الفتق السري مع تقدّم الطفل في العمر.
  • تسبب الفتق السري بانسدادٍ في الأمعاء.


علاج الفتق السري عند البالغين

يُنصَح البالغين بإجراء عمليةٍ جراحية لعلاج الفتق السّري وذلك لتجنّب حدوث مضاعفاتٍ خطيرة خصوصًا إذا كان حجم الفتق يزداد أو كان مؤلمًا.[٤]


ما هي عملية الفتق السري؟

هي عملية جراحيةٌ بسيطة، يتمّ إجراؤها تحت تأثير التخدير والتي تستغرق ما يُقارِب 45 دقيقة،[٨] ويتم إغلاق موضع الفتق عن طريق الغرز للأطفال، بينما قد تستخدم شبكة مخصّصة لدعم المنطقة عند إجراء العملية للبالغين أو عندما يكون حجم الفتق كبيرًا، ويمكن للشخص الخروج من المستشفى والعودة إلى المنزل في نفس اليوم، وقد يشعر المريض بألمٍ بسيط أو شعورٍ بعدم الراحة خلال فترة التعافي من العملية، ويُنصَح المريض بتجنّب الأنشطة البدنية المُرهقة خلال الأسابيع القليلة التي تلي إجراء العملية.[٩]


دواعي مراجعة الطبيب

يجب مراجعة الطبيب في حال الشكّ بوجود إصابةٍ بالفتق السرّي، فالتشخيص المبكّر والعلاج السريع يُسهِم في التخفيف من مضاعفات الفتق السري، كما وينبغي استدعاء الطوارئ في حال ظهر أيّ من الأعراض الآتية على الشخص البالغ أو الطفل المصاب بالفتق السري:[٧]

  • الألم الشّديد غير المُحتمَل.
  • التقيؤ.
  • تورّم الفتق، أو طراوته أو حدوث تغيّر على لونه.

المراجع

  1. ^ أ ب "Umbilical Hernias", kidshealth, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Umbilical Hernia Surgery for Children", clevelandclinic, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  3. "Classification of primary and incisional abdominal wall hernias", ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Umbilical hernia: What you need to know", medicalnewstoday, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  5. "Umbilical Hernia", drugs.com, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Umbilical Hernia", hopkinsmedicine, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت "Umbilical hernia", mayoclinic, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Umbilical Hernia", webmd, Retrieved 5/3/2021. Edited.
  9. "Umbilical hernia repair", nhs, Retrieved 6/3/2021. Edited.