تساعد الملينات على الوقاية من الإمساك أو التخفيف من حدة أعراضه، معظمها يصرف بدون وصفة طبية، ولكن ليست كل الملينات آمنة على المدى الطويل،[١] اقرأ المزيد في هذا المقال عن أدوية الإمساك المختلفة، الفروقات بينها وأهم أعراضها الجانبية.

أدوية الإمساك وآثارها الجانبية

إذا لم يستجب المريض المصاب بالإمساك للتغييرات التي يوصي بها الطبيب في النظام الغذائي ونمط الحياة، فقد يوصي الطبيب باستخدام الملينات أو أدوية أخرى أو اللجوء إلى الجراحة بهدف علاج الإمساك أو الوقاية منه،[٢] يمكن بيانها كالآتي:


الملينات

هناك عدة أنواع من الملينات، تعمل كل منها بطريقة مختلفة من أجل تسهيل حركة الأمعاء، ويمكن تلخيص أنواع الأدوية الملينة، طريقة عملها، أبرز الأمثلة والآثار الجانبية في الجدول الآتي:[٣]


نوع الملين
مبدأ العمل
أبرز الأمثلة
أبرز الآثار الجانبية
المليّنات المُكوّنة للكتلة
(Bulk-forming laxatives)
تزيد هذه الملينات من حجم ووزن البراز في الأمعاء، مما يحفز الأمعاء للتخلص منه، وتحتاج عادةً إلى 2-3 أيام ليبدأ مفعولها.
- الفيبوجيل.
- الميثل سيليولوز.
هذه الملينات هي عبارة عن ألياف طبيعية، زيادة تناول الألياف فجأة قد يسبب ألم في البطن، الانتفاخ والغازات، ولذلك ينصح بزيادتها تدريجيًا.
كما قد تقلل الألياف من امتصاص بعض الأدوية لذلك يجب تناول الأدوية قبل الألياف بساعة أو بعدها بساعتين.[٤]
الملينات الأوسمولارية (Osmotic laxatives)
تقوم هذه الملينات بسحب الماء من الجسم إلى الأمعاء، مما يليّن البراز ويسهّل إخراجه، وتحتاج عادةً إلى 2-3 أيام ليبدأ مفعولها.
- اللاكتولوز، مثل الدوفلاك.
- البولي إيثيلين جلايكول.
تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا؛ أعراض الغثيان، الانتفاخ والإسهال، يمكن أن يحدث فقدان الكثير من السوائل من خلال البراز مما يؤدي إلى نقص الماء في الجسم والإصابة بالجفاف.[٥]
المُلينات المُحفِّزة (Stimulant laxatives)
تعمل على تحفيز العضلات المبطنة للأمعاء، ليساعدها على إخراج الفضلات من الجسم، وتحتاج إلى 6-12 ساعة ليبدأ مفعولها.
- البيساكوديل، مثل الدالكولاكس.
- الادوية التي تحتوي على عشبة السنا أو السنامكى، مثل السينوكوت.
- بيكوسلفات الصوديوم.
قد تسبب هذه الملينات تقلصات وآلام في البطن والإسهال، يجب تجنب استخدام هذا النوع من الملينات باستمرار لأنها قد تسبب كسلًا في الأمعاء وتضعف من قدرة الجسم الطبيعية على التخلص من الفضلات.[٤]
ملينات البراز (Poo-softener laxatives)
تقوم هذه الملينات بزيادة كمية الماء في البراز مما يسهل التخلص منه.
- زيت الفول السوداني.
- ديكوزات الصوديوم.
قد تسبب ألم في البطن أو المعدة، الشعور بالغثيان أو تهيج الحلق في حال أخذها على شكل سائل عن طريق الفم.[٦]




تختفي عادةً الآثار الجانبية للملينات مع مرور الوقت أو بمجرد إيقاف استخدام الدواء، أما إذا كانت الأعراض الجانبية غير محتملة أو إذا استمرت لفترة طويلة قم بالتواصل مع طبيبك.



[٣]


أدوية أخرى لعلاج الإمساك

إذا لم تساعد الأدوية المينة سابقة الذكر في علاج الإمساك المزمن، فقد يصف لك الطبيب أحد الأدوية الآتية:[٢]

  • الحقن الشرجية والتحاميل: يمكن أن تكون الحقن الشرجية لمياه الصنبور مع أو بدون رغوة صابون مفيدة لتليين البراز وتحفيز حركة الأمعاء، كما تساعد تحاميل الجلسرين أو بيساكوديل أيضًا في إخراج البراز من الجسم عن طريق التزليق وتحفيز الأمعاء.
  • الأدوية المزلقة: (بالإنجليزية: Lubricants)، تُمكِّن المزلقات مثل الزيوت المعدنية البراز من التحرك عبر القولون بسهولة أكبر.
  • الأدوية التي تسحب الماء إلى الأمعاء: تصرف هذه الأدوية بوصفة طبية، وتعمل على سحب الماء إلى الأمعاء وتسريع حركة البراز، من أشهر الأمثلة عليها، اللوبيبروستون Lubiprostone، اللينكلوتيد Linaclotide، والبليكاناتيد plecanatide.
  • ناهضات مستقبلات السيروتونين: تساعد هذه الأدوية على تحريك البراز عبر القولون، ومن أشهر الأمثلة عليها البروكالوبريد Prucalopride.


إساءة استخدام الملينات

تعد إساءة استخدام الملينات من المشاكل الشائعة، بحيث قد يستخدمها بعض الأشخاص بطريقة بشكل مفرط وعلى المدى الطويل، وقد يستخدمها آخرون لأهداف غير طبية من أجل تخفيف الوزن؛ حيث يقوم بعض الأشخاص بأخذ الملينات بعد تناول الطعام ظنًا منهم أن هذا سوف يقلل من السعرات الحرارية التي يأخذها الجسم من الوجبة، من خلال منع امتصاص الطعام والتخلص منه خارج الجسم مع الفضلات، هذا الاعتقاد خاطئ بالتأكيد، لأنّ استخدام الملينات بهذه الطريقة يسبب نقصانً للوزن بسبب خسارة السوائل وليس خسارة الدهون أو كتلة الجسم، بحيث قد يؤدي استخدام الملينات بطريقة خاطئة إلى أحد المضاعفات الآتية:[٧]

  • اختلال توازن الأملاح والمعادن في الجسم: خصوصًا معدن البوتاسيوم، هذه المعادن والأملاح ضرورية لعمل الأعصاب وعضلات الجسم بأنواعها المختلفة مثل عضلات الأمعاء الغليظة والقلب مما قد يؤثر سلبًا على هذه الأعضاء.
  • الجفاف الشديد: مما قد يسبب أعراضًا مثل الارتعاش، الضعف العام، عدم وضوح الرؤية ومشاكل في الكلى.
  • الاعتماد على الملينات: بحيث تقل استجابة الأمعاء للجرعات الاعتيادية من الملينات عند أخذها باستمرار، مما يتطلب الحاجة لأخذ جرعات أكبر للحصول على نفس النتيجة.
  • تلف في الأعضاء الداخلية والأمعاء الغليظة: تتمدد الأمعاء مع استخدام الملينات مما يجعل جدار العضلات رقيقًا ومترهلًا.


أي أدوية الإمساك أفضل؟

من الصعب تحديد أي نوع من الملينات سوف يعمل بشكل أفضل من الآخر، حيث يختلف ذلك من شخص لآخر حسب حالته وسبب الإصابة بالإمساك، ولكن

إذا لم يكن هناك سبب محدد لتفضيل نوع من الملينات على الآخر يفضل البدء بالمليّنات المُكونة للكتلة، وفي حال بقي البراز قاسيًا يمكن استخدام الملينات الأوسمولارية مع أو عوضًا عن الملينات المُكونة للكتلة، أما إذا كان البراز لينًا لكن من الصعب التخلص منه يمكنك إضافة الملينات المُحفِّزة إلى المليّنات المُكونة للكتلة.[٣]

المراجع

  1. "Over-the-counter laxatives for constipation: Use with caution", mayoclinic, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "constipation", www.mayoclinic.org, Retrieved 1/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Overview -Laxatives", nhs, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Safely Using Laxatives for Constipation", webmd, 13/5/2020, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  5. "osmotic laxatives for constipation", https://www.verywellhealth.com, Retrieved 1/4/2021. Edited.
  6. "Stool Softeners", medlineplus, Retrieved 6/3/2021. Edited.
  7. "Laxatives for constipation: All you need to know", medicalnewstoday, 21/12/2017, Retrieved 6/3/2021. Edited.