يعتبر الكبد أكبر أعضاء الجسم الداخلية، وله وظائف عدة، مثل إنتاج البروتينات وعوامل التخثر، وتصنيع الدهون الثلاثية، وتركيب الجليكوجين، وإنتاج العصارة الصفراوية، فما هو حجم الكبد الطبيعي؟ ومتى يُعتبر متضخمًا؟ سنتحدث عن التفاصيل في هذا المقال.[١]

ما هو حجم الكبد الطبيعي؟

يعتبر متوسط حجم الكبد الطبيعي عند النساء هو 7 سنتيمترات، وعند الرجال 10.5 سنتيمترات، ويعد حجم الكبد غير طبيعي إذا كانت فسحة الكبد (Liver span)، أكبر أو أصغر من هذه القيم بمقدار 2 إلى 3 سنتيمترات، ويتراوح وزن الكبد عند المرأة البالغة من 1200 إلى 1400 غرام، وعند الرجل البالغ من 1400 إلى 1500 غرام، ومن الجدير بالذكر أن حجم الكبد يعتمد على عدة عوامل، مثل: العمر، والجنس، وحجم الجسم وشكله، كما قد تختلف دقّة قياسه باختلاف طريقة قياس حجم الكبد، والتي قد تكون من خلال الفحص السريري أو التصوير الإشعاعي.[٢]


متى يعتبر الكبد متضخمًا؟

يعتبر الكبد متضخمًا إذا كان طوله يزيد عن 15 سنتيمتراً على طول خط منتصف الترقوة (Midclavicular line)، ويطلق على هذه الحالة اسم تضخم الكبد Hepatomegaly).[٣]


ما هي أسباب تضخم الكبد؟

توجد عدّة أسباب قد تؤدي إلى حدوث تضخم الكبد، فمن الممكن أن يؤدي الاستهلاك طويل الأمد لجرعات كبيرة من المواد السامة مثل الكحول أو الأدوية مثل الأسيتومينوفين أو تالينول (Acetaminophen)، أو بعض المكملات الغذائية، إلى إصابة الشخص بتليف الكبد (Cirrhosis)، وبالتالي يحدث تضخم الكبد،[٤] وتشمل الأمراض والحالات الطبية الأخرى التي قد تسبب تضخم الكبد ما يلي:[٥]

  • السرطان الذي يبدأ في عضو آخر من أعضاء الجسم ثم ينتشر إلى الكبد.
  • سرطان الدم.
  • سرطان الكبد.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.
  • متلازمة بود كياري (Budd-Chiari syndrome)، والتي تتمثل بانسداد الأوردة التي تصرف الدم من الكبد.
  • فشل القلب.
  • التهاب الأنسجة المحيطة بالقلب، والذي يعرف بالتهاب التامور (Pericarditis).
  • التهاب الكبد الذي تسببه الفيروسات، مثل التهاب الكبد (أ)، و(ب)، و(ج)، أو كثرة الوحيدات العدائية (Infectious mononucleosis).
  • أورام الكبد غير السرطانية، مثل: الورم الوعائي الدموي (Hemangioma) والورم الغدي (بAdenoma).
  • انسداد المرارة أو قنوات الصفراء.
  • الداء النشواني (Amyloidosis)، وهو اضطراب يؤدي إلى تراكم غير طبيعي للبروتين في الكبد.
  • داء ترسب الأصبغة الدموي (Hemachromatosis)، وهو اضطراب يؤدي إلى تراكم الحديد على الكبد.
  • داء ويلسون (Wilson's disease)، وهو اضطراب وراثي يؤدي إلى تراكم النحاس على الكبد.
  • الاستهلاك المتكرر للكحول، لأنه قد يؤدي إلى التهاب الكبد.[٤]
  • تراكم الدهون الزائدة في الكبد، والذي قد ينتج عن السمنة، أو استهلاك الكحول، أو مرض السكري.[٤]
  • المورثات الجينية، التي تسبب تراكم المواد الدهنية أو السكرية في الكبد، مثل داء غوشيه (Gaucher disease)، وعوز ألفا-1 أنتيتريبسين (Alpha-1 antitrypsin deficiency).[٤]
  • مرض الكبد متعدد الكيسات (Polycystic liver disease)، وهو عبارة عن تشكل العديد من الكيسات الحميدة في الكبد.[٤]
  • مرض الكبد الدهني الحاد الذي يصيب الحامل (Acute fatty liver of pregnancy)، وهو عبارة عن تراكم غير طبيعي للدهون في الكبد خلال فترة الحمل.[٤]
  • مرض تخزين الجليكوجين (Glycogen storage disease).[٦]
  • مرض عدم تحمل الفركتوز الوراثي (Hereditary fructose intolerance).[٦]
  • مرض نيمان بيك (Niemann-Pick disease).[٦]
  • متلازمة راي (Reye syndrome).[٦]
  • داء الساركويد (Sarcoidosis).[٦]
  • خثرة الوريد البابي (Portal vein thrombosis).[٦]


هل يعود الكبد المتضخم إلى حجمه الطبيعي؟

عند إصابة الشخص بالتهاب الكبد الدهني غير الكحولي (NASH)، فلا يوجد دواء قادر على عكس تراكم الدهون في الكبد، حيث قد يستمر المرض بالتفاقم، ولكن في بعض الحالات قد يتوقف تلف الكبد عند حدٍ معين أو يتعافى من تلقاء نفسه، لذلك من المهم على المريض الذي يعاني من التهاب الكبد الدهني غير الكحولي أن يتحكم بأي حالات مرضية قد تؤدي إلى الإصابة بمرض الكبد الدهني (Fatty liver disease)،[٧] ومن الجدير بالذكر أن التهاب الكبد الدهني غير الكحولي، ويُعتبر شكل متقدم من مرض الكبد الدهني غير الكحولي.[٨]


ما هي أعراض تضخم الكبد؟

لا يسبب تضخم الكبد أي أعراض، إذ يتم اكتشافه عادةً أثناء علاج حالات أخرى ليست ذات صلة، ولكن عندما يكون مرض الكبد الأولي هو السبب الكامن وراء تضخم الكبد، عندها قد تظهر الأعراض التالية:[٤]

  • الشعور بالإرهاق.
  • اليرقان (Jaundice)، وهو حدوث اصفرار في الجلد وبياض العين.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الشعور بألم في الجانب العلوي الأيمن من البطن.
  • الشعور بالشبع السريع بعد تناول الطعام.


المراجع

  1. "Anatomy and Function of the Liver", www.medicinenet.com, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  2. "Evaluation of the Size, Shape, and Consistency of the Liver", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  3. "Hepatomegaly ", www.cancertherapyadvisor.com, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Enlarged Liver", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  5. "Enlarged liver", www.mayoclinic.org, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح "Enlarged liver", www.medlineplus.gov, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  7. "Nonalcoholic Fatty Liver Disease", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 2/4/2021. Edited.
  8. "Non-alcoholic Steatohepatitis (NASH)", www.cedars-sinai.org, Retrieved 2/4/2021. Edited.